الخميس, 16 تشرين2/نوفمبر 2017 10:10

القاضي يطالب جهاز مشروعات الخدمة الوطنية بتعاون أكبر مع جامعة بنها

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

استقبل الدكتور/ السيد القاضي - رئيس جامعة بنها بمكتبه بعد ظهر يوم الثلاثاء اللواء/ محمد عبدالباقي - مدير عام شركة مصر العليا بجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، والتي تتولي توريد الوجبات الغذائية لطلاب المدن الجامعية، بحضور الدكتور/ هشام أبوالعينين - نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتور/ جمال سوسة - مستشار رئيس الجامعة لشئون المدن الجامعية.
حيث استعرض رئيس الجامعة عدد من الموضوعات في مقدمتها مدي رضاء الطلاب المقيمين بالمدن الجامعية عن الوجبات التي تقدمها شركة مصر العليا، وأشاد القاضي بجودتها وإقبال الطلاب عليها. وطالب القاضي بالمزيد من التعاون بين جهاز المشروعات الوطنية والجامعة، وذلك في تصنيع وإعداد الوجبات الغذائية التي تحتاجها مستشفيات جامعة بنها، علي أن تكون بنفس مستوي الجودة، ومراعاة الإشتراطات الصحية التي تتميز بها شركات جهاز المشروعات الوطنية. كما طالب القاضي بقيام شركات الجهاز بتوريد منتجاتها للعرض في المنافذ الخاصة بالجامعة وكلياتها، والمساهمة في تخفيف الأعباء عن المواطنين في ظل إرتفاع أسعار السلع والخدمات الناتج في أغلبه من جشع التجار. وقال رئيس الجامعة أن ما يطالب به تقوم به بالفعل القوات المسلحة، وتساهم بقوة في التخفيف عن المواطنين خاصة غير القادرين. واستعرض القاضي عدد من النجاحات التي حققتها الجامعة في إدارة مدنها الجامعية، وفي مقدمتها إطلاق مبادرة إشراك الطلاب في تجميل وصيانة المدن بجودة مرتفعة ووفراً بلغ أكثر من 60% مما تتحمله الجامعة كمصروفات لصيانة هذه المدن. ومن جانبه أشاد اللواء/ عبدالباقي بالتعاون المثمر بين الجامعة وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، مؤكداً علي دراسة مطالب الجامعة الخاصة بتوريد الوجبات الغذائية لمستشفياتها والسلع لمنافذ التوزيع بها. وقال اللواء/ عبدالباقي أن زيارته لجامعة بنها تأتي في إطار الإشراف والتأكد من جودة الخدمة التي تقدمها شركة مصر العليا لطلاب المدن الجامعية والقطاع الصحي بجامعة بنها، مؤكداً علي أن الشركة تهتم بتقديم وجبة صحية جيدة أمنة طازجة بأقل الأسعار. وعبر مدير شركة مصر العليا عن سعادته بما شاهده في جامعة بنها من خدمات مختلفة تقدم للطلاب والعمل بروح الفريق وتكاتف الجميع للإرتقاء بالعملية التعليمية من خلال الخدمات المتميزة المقدمة للطلاب. 

قراءة 147 مرات